اخبار العراق الان عاجل

الكشف عن حقيقة وفاة ساجدة عبيد

مصدر الخبر / قناة السومرية


تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام أنباء عن وفاة الفنانة العراقية ساجدة عبيد، بعد صراع مع المرض، الأمر الذي استنكرته الفنانة.

وشارك بعض المستخدمين في نعي الفنانة ساجدة ، فيما تساءل آخرون عن حقيقة موتها.

وعلقت إحدى المغردات في “تويتر”: “بكيت على وفاة ساجدة عبيد بشكل يخوف، الله يرحمها ويغفر لها”.


وكتبت أخرى: “ساجدة عبيد توفيت”.

وتساءلت “سجى” عن حقيقة الخبر: “ناس تقول ساجدة عبيد توفت وناس تقول إشاعة أصدق مييين”.

واستنكرت الفنانة ساجدة عبيد عبر حسابها في “إنستغرام” ملاحقة الشائعة لها، رغم ردها بطريقة غير مباشرة طوال الأيام الماضية عليها، بنشر مقاطع فيديو تعلن فيه عن حفلها الذي أقيم أمس الخميس في العاصمة بغداد.


كما ردت الفنانة العراقية على تساؤلات متابعين بشأن وفاتها، منتقدة مروجي الشائعة، مؤكدة أنها “ضجرت منها”.

وفي عدد من المنشورات عبر حسابها، وصفت عبيد ناشري شائعتها بأنهم “لا يخافون الله”.

كما عادت وشددت على أن خبر وفاتها كذب، معلقة: “ومنو رح يكون بالحفله يغني؟”، في إشارة إلى الحفل الذي كانت قد روجت له، وأحيته أمس الخميس.

وكان حساب يعنى بأخبار الفنانة نوال الكويتية، في “تويتر”، كذب الخبر جملة وتفصيلا: “هذا الخبر كاذب الفنانة العراقية ساجدة عبيد ما زالت على قيد الحياة وتحيي الكثير من الحفلات في العراق حاليًا أرجو تصحيح المعلومات”.

وتعد ساجدة عبيد، البالغة من العمر 64 عاما، واحدة من أبرز مغنيات العراق، اشتهرت بنمط الأغاني الشعبية وأيضا الجوبي والأغاني الريفية، وغنت كذلك النمط الغجري.

بدأت الغناء منذ كانت بعمر 12 سنة، لكن انطلاقتها الحقيقية في الغناء كانت عام 1978 بأغنية “يتيمة”، قدمت خلال مسيرتها الفنية مجموعة من روائع الأغاني.

شاركت في العديد من المهرجانات المحلية والعربية والدولية، ومن أبرزها: “مهرجان بابل الدولي، مهرجان لوزان تحت الأرض للأفلام والموسيقى”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك