العراق اليوم

النفط تفصِّل مراحل إعمار وتأهيل مصافي بيجي والشمال ونسب الإنجاز المتحققة

صلاح الدين- واع- فليح العبيدي
أوجزت وزارة النفط، اليوم السبت، مراحل إعمار وتأهيل مصافي الشمال ومن بينها مصفى الصمود (بيجي) ونسب الإنجاز التي تحققت ضمن مراحل العمل ومشاريع التأهيل والتطوير المتعددة.
وقال مدير قسم الإشراف والتنفيذ الحقلي رئيس مهندسين أقدم في شركة مصافي الشمال عبد العظيم الشيخ شلال عجمي في حوار أجرته معه وكالة الأنباء العراقية (واع)، إنه “إشارة إلى توجيهات وزير النفط، ووكيله لشؤون التصفية والتوزيع، وبدعم وتوجيه الإدارة العليا في الشركة متمثلة بالمدير العام قاسم عبد الرحمن حسين، قامت هيئة المشاريع وبدعم ومساندة هيئات وأقسام الشركة، بالمباشرة بإعادة إعمار الوحدات الإنتاجية ووحدات خدمات الطاقة والوحدات الساندة ووحدات الضخ والخزن والمستودعات وكذلك البنى التحتية، لإعادة الحياة لهذا الصرح العملاق”.

مراحل الإعمار
ويوضح عجمي، أنه “تم وضع خطة للإعمار في مجمع التصفية وعلى شكل مراحل، حيث تم إكمال إعمار مصفى صلاح الدين 1، وصلاح الدين 2، والعمل جار على تنفيذ وحدة الأزمرة وبنسبة إنجاز40 %، وكما يلي:-
– المرحلة الأولى: بدأ العمل فيها سنة 2018، وتم خلالها إعمار وحدة التكرير 2، ووحدة هدرجة المقطر الخفيف (1)، ووحدات الضخ والخزن والمستودعات، ووحدات طاقة صلاح الدين 2.
– المرحلة الثانية: بدأ العمل فيها سنة 2019 وتشمل إعادة إعمار هدرجة المقطر الخفيف الضغط العالي 1، ووحدة تحسين البنزين 1، وتم التشغيل وإدخالها حيز العمل.
– المرحلة الثالثة: بدأ العمل فيها سنة 2020، وتضمنت مشروع إعمار مصفيي صلاح الدين 1 و2، والذي هدف إلى إعمار وتأهيل الوحدات أدناه مع جميع الأعمال الملحقة بها للوصول إلى السعة التصميمية لمصفيي صلاح الدين 1و2، ويتكون المشروع من الفقرات التالية: 
1- إعمار وتأهيل وحدة التقطير الجوي في مصفى صلاح الدين/1 بسعة تصميمية كلية تبلغ 70 ألف برميل يوميا أي 462 مترا مكعبا في الساعة.
2- إعمار وتأهيل وحدة هدرجة المقطرات الخفيفة في مصفى صلاح الدين /2 بسعة تصميمية تبلغ 29000 برميل يوميا، أي 191 مترا مكعبا في الساعة.
3- إعمار وتأهيل وحدة تحسين البنزين في مصفى صالح الدين /2 بسعة تصميمية تبلغ 16500 برميل يوميا، أي 108 مترات مكعبة في الساعة.
4- إعمار وتأهيل وحدة الأزمرة في مصفى صالح الدين /2 بسعة تصميمية تبلغ 19660 برميل يوميا، أي 129 مترا مكعبا في الساعة، سيتم تشغيلها فقط لمصفيي صلاح الدين 1 و2،  بسعة أقل من 50%، أي حوالي 7000 برميل يوميا، ما يساوي 64 مترا مكعبا في الساعة.
5- إعمار وتأهيل وحدة المراجل البخارية في قسم طاقة مصفى صلاح الدين / 1 بواقع مراجل عدد 2 سعة كل منها 67000 كيلوغرام في الساعة تنفيذا مباشرا من قبل كوادر الشركة.
6- إعمار وتأهيل وحدات الخدمات الفنية في قسم طاقة صلاح الدين/ 1و2.
7- إنشاء وحدة تعاملات المياه الصناعية لمصفى صلاح الدين 1و2 ضمن العقد المرقم 86 مع الشركة العامة للتصميم وتنفيذ المشاريع. 
8- إعمار وتأهيل قسم المستودعات وسيتم إكماله ضمن المدة المحددة.
9- إعمار وتأهيل وحدة الضخ والخزن بواقع 20 خزانا مختلفة السعات تم العمل على تأهيلها تنفيذا مباشرا.
10- وحدات تعاملات المياه الصناعية جاهزة للعمل ويوجد العقد المرقم 98 والمبرم مع الشركة العامة للتصميم وتنفيذ المشاريع”.

الأعمال المنجزة

وحول الأعمال التي تم إنجازها من قبل هيئة المشاريع وبمساندة هيئات الشركة الأخرى، بحسب عجمي، فقد جاءت على النحو التالي:-
– إعادة دراسة جميع وثائق التصميم الأساسي وإجراء التحويرات المطلوبة في المواصفات والمخططات وحسب متطلبات العمل.
– إجراء عملية مسح شامل للوحدات المشمولة بالمرحلة الثالثة وتقييم نسب الضرر وتحديد آلية العمل.
– إعداد جداول كميات تفصيلية لعمل المعدات الثابتة تتضمن وحدة الهدرجة وتحسين البنزين والأزمرة.
– إعداد جداول كميات تفصيلية بهياكل الوحدات والأنابيب بواقع 4 حالات، اثنان للهدرجة واثنان لتحسين البنزين، وفيما يخص وحدة الأزمرة فسيتم تنفيذ العمل من قبل شركة مصافي الشمال.
– إعداد جدول كميات خاصة بفرن التكرير، وإجراء التحويرات المطلوبة في المخططات والمواصفات، وإحالة اعمال التنفيذ إلى الشركة العامة للمعدات الهندسية الثقيلة.
– قيام شركة مصافي الشمال بتنفيذ تأهيل وحدة التكرير في مصفى ص د /1 تنفيذا مباشرا من خلال كوادرها.
– قيام شركة مصافي الشمال بتنفيذ أعمال تأهيل وإعمار المراجل البخارية عدد/2 وأبراج التبريد ووحدة تعاملات المياه الأيوني مع جميع أعمال الأنابيب والهياكل تنفيذا مباشرا”.

إنجاز مرحلتين من عملية إعادة تأهيل مصفى الصمود (بيجي)

وأكد عجمي، أن “شركة مصافي الشمال متمثلة بالمدير العام ووكيل المدير العام ومدير هيئة المشاريع ومدراء الهيئات والأقسام الأخرى وجميع الكوادر الهندسية والفنية والإدارية، عازمة على الاستمرار بتأهيل وإعمار مصفى الصمود (بيجي) بجميع وحداته الإنتاجية والساندة وبنيته التحتية والموارد البشرية وتم إنجاز المرحلتين الأولى والثانية”.
وتابع، أنه “تم إنجاز المرحلتين والثانية وتشغيلهما وإدخالهما في العمل بالاعتماد على الخبرات الوطنية من منتسبي الشركة والشركات الساندة من وزارة النفط وبمساندة الشركات الأخرى خارج وزارة النفط، وتم إنجاز هذا العمل وضمن التوقيتات الزمنية التي تم تحديدها من قبل الوزارة حيث كان هنالك دعم غير محدود من قبل الكادر القيادي في الوزارة متمثلا بالوزير ووكيل الوزارة لشؤون التصفية وكذلك المتابعة المستمرة من قبل المدير العام “.
وأشار إلى أن “المرحلتين الأولى والثانية شملتا كلا من وحدة التكرير/2 ووحدة هدرجة المقطر الخفيف/1 ووحدة تحسين البنزين/1 والوحدات الساندة لها”، مؤكدا أنه “تم الإنجاز”.
ولفت إلى “الاستمرار بأعمال المرحلة الثالثة والتي تتضمن جزأين، الأول أنجز بتأريخ 2020/12/1، وشمل تشغيل وحدة التكرير/1+هدرجة /2 (الضغط الواطئ)، والوحدات الساندة من الطاقة والضخ والخزن والمستودع، فيما تم إنجاز الجزء الثاني بتأريخ 2021/6/1، وشمل تشغيل هدرجة/2 (الضغط العالي)، ووحدة تحسين بنزين /2، والوحدات الساندة من الطاقة والضخ والخزن والمستودع”.
وأردف بالقول: “وتتضمن المرحلة الثالثة أيضا، الجزء الثالث والذي لا يزال العمل فيه مستمرا، إذ يشمل تشغيل وحدة الأزمرة والوحدات الساندة”.

مصفى الشمال

وفيما يخص مصفى الشمال قال عجمي، إنه “سيتم العمل على إعمار مصفى الشمال على مرحلتين، تشمل الأولى فحص وتقييم الأضرار وإعداد جداول كميات EBC وكلفه التخمينية وتقرير فحص نهائي وإعداد خطوات العمال الصيانة وتسليم كافة مخططات التنصيب والتشغيل والصيانة لمصفى الشمال من قبل شركة (چيودا) اليابانية وهي الشركة المصنعة للمصفى، أما المرحلة الثانية فهي مرحلة الإعمار وسيعمل بها حسب جدول كميات الـ EBC، وتتضمن تسليم المفتاح وكل ما يخص مصفى الشمال”.

مشاريع قيد الإنجاز

وأكد، أن “العمل مستمر في مشاريع المصافي الداخلية والخارجية للشركة وضمن التوقيتات الزمنية المحددة بما فيها مشاريع زيادة الطاقات الخزنية ووحدتي تكرير في مصفى حديثة بطاقة 10 آلاف برميل في اليوم الواحد، إضافة إلى إقرار مشروع وحدة تحسين بنزين ووحدة هدرجة في مصفى حديثة”.
وأكمل: “كذلك بقية المصافي فيها مشاريع مستمرة وضمن جدول تقدم العمل والتوقيتات المعدة لها، وكذلك مشاريع زيادة الطاقة الخزنية في داخل مصفى الصمود، وأيضا هناك مشاريع قيد الإنجاز ومشاريع تأهيل الخزانات ومنها معلنة ومنها محالة ومنها منجزة وأخرى قيد الإنجاز”.
وواصل حديثه: “أما بالنسبة لمصفى صلاح الدين 1و2، فقد تم إنجازه بنسبة 100%، وهو الآن دخل حيز الإنتاج وطاقته التصميمية 70 ألف برميل في اليوم للمصفى الواحد، أما بالنسبة لمصفى الشمال فإن طاقته التصميمية 150 ألف برميل باليوم، وسيتم البدء بالمرحلة الأولى قريبا جدا وبانتظار توقيع عقد مع شركة چيودا المصنعة لمصفى الشمال وتمتلك جميع المخططات التصميمية، لذلك سوف يتم توقيع العقد معها كمرحلة أولى وهي فحص وتقييم الأضرار وإعداد جدول كميات متكامل وكلفة تخمينية وتزويد الشركة بكافة المخططات الموجودة في أرشيف شركة چيودا عام 1982”.
ونوه إلى أن “هنالك أكثر من 50 مشروعا في مصفى الصمود والمصافي الخارجية التابعة له وجميعها تسير ضمن التوقيتات المحددة لها، ومن أمثلة ذلك مصفى كركوك وطاقته التصميمية 30 ألف برميل، وتم تأهيل وحدات التركيز (105) و (107)، وهي وحدات قديمة تم استلامها من شركة نفط الشمال وقد أنجزت عمليات تحويرها إلى وحدات تكرير وتأهيلها بالكامل”.
وبين، أن “طاقة كل وحدة هي 13 ألف برميل في اليوم، ومجموع إنتاج كلا الوحدتين 26 ألف برميل في اليوم، وقد أصبح الآن مصفى كركوك 56 ألف برميل يوميا بعد إضافة الوحدتين إليه”، مشيرا إلى أن “مصفى كركوك أصبح حاليا ضمن نظام الجودة (9001(ISO ، وتأهيل وتحوير الوحدتين يعد انجازا كبيرا لشركة مصافي الشمال، لا سيما وأنه من وحدات قديمة خارجة عن الخدمة تمثل حديد الخردة والسكراب (لتركيز النفط الخام)، إلى وحدات تكرير بطاقة 26 ألف برميل في اليوم، بعد تحويرها وتأهيلها، وقد أضيفت إلى مصفى كركوك الأصلي الذي تبلغ طاقته 30 ألف برميل في اليوم، وأصبح الآن يعمل بطاقة 56 ألف برميل”.

نسب الإنجاز

وحول نسب الإنجاز لبقية الأعمال أوضح عجمي، أن “الشركة لديها عقد إنشاء وحدتي تكرير كل وحدة بطاقة 10 آلاف برميل مع الشركة العامة للمعدات الهندسية الثقيلة، ووصلت نسبة الإنجاز حاليا وصلت إلى 54%، وأيضا هنالك داخل مصفى الصمود مشروع توسيع تعاملات المياه الصناعية لمصفى الدهون تمت إضافة (فاصلة الدهون(CBI ، وإضافة مضخات ونفاثات وMCC  وقاشطات دهون Skimmers ، والمشروع الآن في مراحله النهائية”.
واستطرد قائلا: “وهناك عقد إنشاء وتأهيل أحواض تعاملات المياه الصناعية بنسبة إنجاز بلغت 97%، وهناك عقد تأهيل وحدة الـRO في قسم مصفى صلاح الدين/2، بنسبة إنجاز وصلت إلى 85%، إضافة إلى مشروع تأهيل خزانات سعة 10 آلاف لتر، فضلا عن عقد مع الشركة العامة للصناعات الفولاذية في قسم المستودعات لمصفى الصمود بنسبة إنجاز بلغت 85%، وهنالك أيضا عقد إزالة وإنشاء خزانات عدد 4 في قسم المستودعات مع الشركة العامة للمعدات الهندسية الثقيلة بنسبة إنجاز وصلت إلى 70%”.
وتابع: “وهنالك أيضا عقد تصميم وتجهيز وتشييد وتشغيل ثلاثة خزانات ذات سقف عائم بسعة 5 آلاف في مصفى كركوك بنسبة إنجاز بلغت 30% مع شركة المشاريع النفطية، كذلك هناك عقود إنشاء بنايات أكثرها الآن داخلة ضمن الخدمة لا سيما بنايات مصفى الصمود والتي قد تعرضت للهدم بسبب العمليات العسكرية على تنظيم داعش الإرهابي، وقد تم أيضا إنشاء ورشة الموازنة الديناميكية بنسبة إنجاز 100% وقد دخلت حيز العمل وهي خاصة بشعبة المعامل الدوارة، وقد تم إنشاء بناية القسم المالي أيضا بنسبة إنجاز 100%، وانشاء بناية الآلات الدقيقة لمصفى صلاح الدين”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء العراقية

أضف تعليقـك