اخبار العراق الان

في ظرف دقيق وحساس..الحشد الشعبي يؤمن الخاصرة الرخوة بعد ظهور (الشيشان)

مصدر الخبر / وكالة العراق اليوم

بغداد- العراق اليوم:

شددت قوات «الحشد الشعبي» العراقي من إجراءاتها الأمنية على طول الشريط الحدودي مع سورية، في حين نشر تنظيم داعش الإرهابي صوراً لمسلحيه في البادية السورية، وهم مجهزون بالأسلحة الثقيلة.

وليل الجمعة ـ السبت الماضي،  نشر التنظيم، صوراً نادرة لمسلحي خلاياه في البادية السورية، وهم يقومون بتدريبات عسكرية وبحوزتهم أسلحة ثقيلة ودراجات نارية بينها «حاملة دوشكا»، وذلك وفق ما ذكرت وكالة «نورث برس» الكردية.

وأشارت الوكالة إلى أن أغلبية المسلحين الذين ظهروا في الصور يرتدون أزياء عسكرية شيشانية، خاصة بالتنظيم.

وذكر التنظيم، أن الصور مأخوذة ضمن ما سماها «ولاية الشام» ومسلحوه يعتدون بالقصف على جغرافية سورية، من دون أن يحددها، ومن ضمنها ما سماها «ولايات الخير» (دير الزور) و«البركة» (الحسكة) والبادية (البادية السورية).

جاء ذلك، في وقت ذكر مصدر أمني في قيادة «الحشد الشعبي» بمحافظة الأنبار العراقية،  أن « قوات الحشد الشعبي فرضت إجراءات أمنية غير مسبوقة على المناطق الصحراوية باتجاه الشريط الحدودي مع سورية غرب الأنبار، على خلفية ورود معلومات استخباراتية تفيد بنية بقايا داعش تنفيذ عمليات تسلل للقيام بعمليات إرهابية ضد القوات الأمنية والمواطنين.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك