منوعات

محطة الفضاء الدولية تستعد لاستقبال روبوت جراحي في 2024

مصدر الخبر / قناة التغيير

بعد ما يقارب 20 عامًا من التطوير يستعد روبوت جراحي صغير (MIRA) يتم التحكم فيه عن بعد للانضمام إلى محطة الفضاء الدولية (ISS).

وبالتعاون مع شركة Virtual Incision للروبوتات ابتكر المهندسون في جامعة نبراسكا لينكولن روبوتًا يساعد الخبراء الطبيين في إجراء العمليات الجراحية من على بعد.

للوهلة الأولى يبدو الروبوت MIRA، الذي يبلغ وزنه رطلين، وكأنه أداة مطبخ صغيرة. تحتوي قاعدته على عدد قليل من المفاتيح الأساسية ويفسح في النهاية المجال لجهاز يشبه المخلب، والذي يقوم بإجراء الجراحة الفعلية.

وتوجد بين كل ذراع من ذراع المخلب كاميرا تساعد في توجيه الروبوت خلال العملية. ولكن لن يقوم أحد بإدارة الكاميرا عندما يكون MIRA على متن محطة الفضاء الدولية. بدلًا من ذلك سيعمل MIRA بشكل مستقل لإكمال تمارين المحاكاة، مثل قطع الأربطة المطاطية المشدودة أو دفع الحلقات المعدنية على طول سلك، وهو ما تقول جامعة نبراسكا لينكولن إنه يقلد النشاط الجراحي.

يذكر أنه إذا سارت الأمور على ما يرام فقد ينتهي الأمر بالخبراء الطبيين على متن محطة الفضاء الدولية وعلى الأرض باستخدام الروبوت MIRA لتقديم الرعاية لرواد الفضاء. وتدعي شركة Virtual Incision أن الأمر سوف يستغرق من 50 إلى 100 عام أخرى حتى يجري MIRA جراحة مستقلة بالكامل في الفضاء.

والجدير بالذكر أن الروبوت MIRA يعد المحاولة الثانية لوكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” لجلب رعاية صحية مستقبلية إلى محطة الفضاء الدولية.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك