اخبار العراق الان

إرسال عشرات ضحايا الأسلحة الكيمياوية للعلاج خارج إقليم كوردستان

مصدر الخبر / شفق نيوز

شفق نيوز/ أعلنت صحة محافظة حلبجة اليوم الجمعة، إرسال 64 ضحية أخرى من ضحايا القصف الكيمياوي إلى الخارج إقليم كوردستان لتلقي العلاج.

وقال مدير عام الصحة في حلبجة الدكتور آزاد مصطفى في بيان ورد لوكالة شفق نيوز، إنه تم تخصيص 262 مليون دينار لإرسال 64 من ضحايا الأسلحة الكيمياوية لأشخاص معرضين للخطر بسبب الحروق المزمنة الناجمة عن غاز الخردل.

واضاف ان الضحايا الـ 64 ليسوا فقط من حلبجة ولكن أيضا من مدن أخرى في إقليم كوردستان.

واشار البيان الى ان “مديرية صحة حلبجة تؤكد التزامها بخدمة الضحايا”، مبينا أنه “في المستقبل القريب، سنجري مثل هذه العمليات الجراحية في المستشفى لضحايا الأسلحة الكيميائية، ولن نسمح بعد الآن باستخدام الضحايا كمزادات لتحقيق مكاسب شخصية”.

وقصف الطيران العراقي بمزيج من غاز الخردل وغاز الأعصاب توبان وغاز السارين، مدينة حلبجة عام 1988، إبان الحرب مع إيران. وبحسب خبراء، قتل نحو 5 آلاف شخص من سكان المدينة.

ورغم مرور سنوات طويلة، ما يزال سكان المدينة البالغ عددهم 200 ألف نسمة اليوم، يعانون من تداعيات المأساة، من بينهم 486 مصاباً يعيشون في وضع صحي صعب، على ما يقول لقمان عبد القادر رئيس جمعية القصف الكيمياوي لحلبجة الواقعة على بعد 250 كيلومترا شمال بغداد.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك