اخبار العراق الان

وزيرة الصحة الصومالية ضحية تفجيرين انتحاريين

مصدر الخبر / شفق نيوز

شفق نيوز / شهدت الصومال، اليوم الاثنين، مقتل واصابة 19 شخصا بينهم وزيرة الصحة بهجومين انتحاريين تبنتهما حركة الشباب، وسط البلاد.

قتل تسعة أشخاص على الأقل بينهم موظفون رسميون محليون وأصيب عشرة آخرون في هجومين انتحاريين تبنتهما “حركة الشباب” في وسط الصومال، وفق ما أفاد مسؤول في الشرطة المحلية وكالة فرانس برس، الإثنين.

وقال محمد معلم علي، قائد الشرطة في منطقة حيران لوكالة فرانس برس، إن “الإرهابيين شنوا هجومين انتحاريين مستخدمين متفجرات في بيلدوين” على بعد حوالي 300 كلم شمال العاصمة، مقديشو.

وأضاف علي أن “تسعة أشخاص قتلوا بينهم وزيرة الصحة في ولاية هيرشابيل ومسؤول منطقة مكلف الشؤون المالية وأصيب أكثر من عشرة آخرين”.

وأعلنت جماعة الشباب المرتبطة بالقاعدة والتي تقاتل الحكومة الصومالية منذ 15 عاما مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف مبنى حكوميا.

وقال محمود ادو، شاهد عيان على الهجوم، لوكالة فرانس برس إن “الانفجار كان ضخماً ودمر عدة مبان”.

وأضاف “رأيت نقل عدة أشخاص إلى المستشفى وعدة قتلى”.

وكانت الحكومة الصومالية أعلنت، الإثنين، مقتل أحد أبرز قادة حركة الشباب الذي تم رصد مبلغ ثلاثة ملايين دولار للإيقاع به، في غارة جوية استهدفت جنوب الصومال.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك