اخبار الرياضة

اللاعب الموهبة مفيد عاصم الذي افل نجمة في اول بزوغة

جواد الخرسان

من هو مفيد؟
مفيد عاصم لاعب الدولي عراقي اشتهر بمهاراته الفردية ويلعب بكلتا القدمين وتسجيل الأهداف من كل الطرق اسمه الكامل (مفيد عاصم جواد ) من عائلة رياضية..والده المرحوم الله يرحمه لاعب السكك السابق(عاصم جواد) وعندما بزغ نجمة توقع عموم الشارع الكروي ان خليفة احمد راضي قد أعلن الا ان الظروف والقدر شاء ان ينتهي قبل أن يبتدي .

بداياتة
كانت بداية الأولى مع براعم واشبال وناشئي القوة الجوية بقيادة المدرب حسن سداوي..واكتشفت المدرب عبد الإله عبد الحميد عندما كان يلعب لمنتخب الناشئين فقام بضمه الى نادي الجيش لعب لعدة أندية في الدوري العراقي.
نادي الجيش 1992..سجل هدف على الزوراء في مرمى الحارس عامر عبد الوهاب وكان عمره 16 عام بعدها لعب للجوية 1993ثم الزوراء 1994ثم الجوية 1995ثم للشرطة موسم 1996_1997 1997-1998ثم الزوراء 1998 -1999
عاد للشرطة 1999_2003وأخيرا نادي برايتي2005 .

أبرز إنجازاته:
اصغر لاعب بتاريخ الدوري العراقي 16عام ولم يلعب دوري الشباب من الناشئين القوه الجويه لفريق الأول نادي الجيش
حصل مع نادي الجيش على المركز الرابع 1992..حصولة على لقب الدوري والكأس وكأس المثابرة وام معارك مع الزوراء 1994وكان ثاني الهدافين برصيد 25 هدف .. وعام 1998-1999 حصل مع الزوراء ع دوري والكاس وكأس المثابرة حصل على المركز الثاني مع الجوية 1993حصل مع الشرطة على بطوله النصر العظيم وكان هداف البطوله وحصل ع لقب الدوري بعد غياب 18سنه وكان اله دور فعال باللقب الدوري وحصل مع الشرطه 3مرات بطوله ام المعارك وأحد بطوله كان هداف بطوله ام معارك وحصل ع لقب ثاني هداف الدوري برصيد 25 هدف عام 1999 وحصل مع الشرطه بطوله تشرين بسوريا وكان هداف البطوله حصل عام 1990 مع منتخب اشبال العراق ع بطوله الجمهوريه وهداف البطوله برصيد 12هدف مع مدرب داود العزاوي,,, وحصل عام 1992 مع منتخب ناشئين العراق ع بطوله جمهوريه وكان هداف بطوله برصيد 16هدف ووحده من مباريات سجل 9اهداف وايضا مع مدرب داود العزاوي

ظلم وتعذيب
تعرض للظلم وتعذيب بالرضوانيه وعمره 17سنه من قبل رئيس إتحاد الكرة انذاك عدي صدام حسين. وحرم مدى حياه من كره القدم ولولا تتدخل رئيس نادي الزوراء رفع الحرمان يلعب فقط محلي لا تمثيل المنتخب ولا عقود خارجيه اعتزل اللعب عام 2007 بسبب الاصابه بركبه درب السكك وشباب الطلبة وأخيرا مستشار نادي البياع ولأن لايملك اي وضيفة ولا يتقاضة راتب وإهمال كثير من قبل المختصين في الرياضة وخاصتن نادي الشرطه مثلهم خير تمثيل. اسم كبير ونجم لامع خدم الرياضة العراقية ولأنظار بعيدة وبعد هذة المسيرة الكبيرة لابد من انصاف لاعب ومدرب فئات عمرية بعد أن اقل نجمة وهو في ريعان شبابة.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك