اخبار الاقتصاد

هذه رؤية تيم كوك لـ «الميتافيرس»

مصدر الخبر / قناة التغيير

تيم كوك هو أحدث اسم كبير في مجال التكنولوجيا يصب بعض الماء البارد على إثارة الصناعة التكنولوجية حول مفهوم الميتافيرس.

قال الرئيس التنفيذي لشركة أبل للصحيفة الهولندية «برايت» Bright، الجمعة: «أعتقد دائما أنه من المهم أن يفهم الناس ما هو الشيء. وأنا حقا لست متأكدا من أن الشخص العادي يمكنه إخبارك ما هو الميتافيرس.»

مما لا يثير الدهشة، أن «أبل» لم تروج علنا لأي خطط للميتافيرس، وهو مصطلح يُستخدم عادةً لوصف منصات الواقع الافتراضي (VR) حيث يمكن للأشخاص التفاعل والعمل والتسوق واللعب باستخدام تقنية غامرة مثل سماعة رأس الواقع الافتراضي. هذه العوالم الافتراضية موجودة بالفعل، بشكل ما، ولكن العديد من أكبر الأسماء في مجال التكنولوجيا تعمل على تطوير الأجهزة والبرامج اللازمة للناس لقضاء وقت كبير – والمال – في الميتافيرس.

استثمر مارك زوكربيرج و«ميتا» بشكل كبير في مفهوم الميتافيرس. ووضعت الشركات من «مايكروسوفت» إلى «ديزني» خططا في مجال الميتافيرس.

لكن بعض الخبراء يقترحون أن الناس لا يفهمون ما سيكون عليه أمر الميتافيرس. في حزيران /يونيو، لخص الرئيس التنفيذي السابق لشركة غوغل، إريك شميدت، الارتباك العام حول المفهوم، مشيرا إلى أنه «لا يوجد اتفاق حول ماهية الميتافيرس».

وبالمثل، وصف إيفان شبيجل، الرئيس التنفيذي لشركة «سناب»، فكرة الميتافيرس بأنها «غامضة وافتراضية». بدلاً من ذلك، دفع خطط شركته نحو الواقع المعزز (AR)، حيث يتم تركيب العناصر والصور الافتراضية على العالم الحقيقي.

يعد كوك أيضًا من كبار المؤيدين للواقع المعزز، ويقال إن شركة «أبل» تطور سماعة رأس في الواقع المعزز يمكن أن تصل إلى السوق في عام 2023، وفقًا لبلومبيرغ. أخبر كوك «برايت» يوم الجمعة أن مستقبل الواقع المعزز «سيذهب إلى أبعد من ذلك بكثير» من تطبيقات اليوم.

قال كوك: «أعتقد أن الواقع المعزز هو تقنية عميقة ستؤثر على كل شيء. تخيل فجأة أنك قادر على التدريس باستخدام الواقع المعزز وعرض الأشياء بهذه الطريقة. أو طبياً، إلخ. كما قلت، سنعود حقا إلى الوراء ونفكر كيف عشنا ذات مرة بدون الواقع المعزز.»

جاءت تعليقات كوك على الميتافيرس وسط جولة أوروبية شهدت زيارة الرئيس التنفيذي لشركة «أبل» إلى المملكة المتحدة وألمانيا قبل التحدث في حفل بدء جامعة نابولي فيديريكو الثاني الأسبوع الماضي. في جلسة أسئلة وأجوبة في ذلك الحفل، اقترح كوك أن «الناس قد يفكرون في النهاية بالواقع المعزز كما يفعلون الإنترنت: موجود في كل مكان ويصعب العيش بدونه».

قال كوك: «عش في المستقبل وانظر إلى الوراء، سوف تتساءل كيف عشت حياتك بدون الواقع المعزز». تماما مثل اليوم، نتساءل: «كيف نشأ أشخاص مثلي بدون الإنترنت؟»

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك