العراق اليوم

أحرار تشرين: بيان باسم الشعب العراقي الأبي وباسم انتفاضة تشرين

مصدر الخبر / الاخبار

أما بعد فإن الشعب العراقي قد استشعر الظلم والحيف الواقع عليه جراء تحكم الطبقة السياسية الفاسدة؛:لذا انتفض بوجه الظلم والفساد في انتفاضة شعبية خالصة من المصالح الشخصية والفئوية.
بيد أن الانتفاضة قد تخللتها بعض الانتكاسات وكان أهمها اختراق مجاميع كثيرة تابعة للأحزاب فنصبوا الخيام في التحرير واخترقوا المطعم التركي والسنك وقاموا بأعمال إجرامية يندى لها جبين الإنسانية.
ومن تلك الاختراقات محاولة زجها في العملية السياسية وقد نجحوا في ذلك، وتسلق على دماء تشرين بعض من النفر الضال صاحب المغانم والمكاسب، واستطاعت السلطة بازالة خيام الاعتصامات في 2020 بمباركة “متظاهري الأحزاب ومستشاري رئيس الوزراء”.
أيها الشعب العراقي العظيم إن التسلق على دماء تشرين ما زال مستمرا على قدم وساق، وقد أرادوا هذه المرة أن يزجوها في صراعات الفرقاء السياسيين من التياريين في “النسور”، والإطاريين “في التحرير” في الأول من تشرين الأول للعام الحالي 2022.
لذا كان لزاما علينا أن نعلن عن تشكيل أحرار تشرين المستقل فكرا وعملا وسلوكا؛ لنؤسس لمعارضة شعبية عارمة لا يمكن اختراقها هدفها الإطاحة بكل ما أنتجه احتلال الجيش الأمريكي للعراق، والتحرك السلمي للإطاحة بكل الطبقة السياسية دون استثناء، لا كما يفعل من يريد التظاهر في النسور من أجل فريق سياسي، ولا أولئك الذين يتظاهرون في التحرير من أجل فريق سياسي آخر.
ومن هنا نعلن تأجيل تظاهراتنا في بغداد لتكون في الخامس والعشرين من أكتوبر تشرين؛ تأكيدا منا على طلاقنا البائن لكل من يحاول تذويب الحراك الشعبي وصبه في أطر سياسية مدفوعة الثمن، إما إخواننا في المحافظات فلهم التظاهر في الساحات سواء في الأول من تشرين (أكتوبر)، وكذا في الوقفة المركزية في الخامس والعشرين من تشرين (أكتوبر).
والسلام على جميع الأحرار التشرينيين المستقلين
تشكيل (أحرار تشرين المستقل)
   30 أيلول 2022

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك