العراق اليوم

الكرة العراقية في ورطة بسبب تقليص أندية الدوري

مصدر الخبر / وكالة نون

أثار قرار الاتحاد العراقي لكرة القدم، باعتماد 19 فريقاً للمشاركة في الموسم الجديد للدوري الممتاز، أزمة عنيفة مع بعض الأندية، التي احتجت على القرار، مهددة باللجوء للقضاء.

 

وقال الاتحاد العراقي في بيان له: “بعد نقاش مستفيض للقرارات، بما يتوافق مع مضمون رسائل الاتحاد الآسيوي، وقانون ولوائح الاتحاد الدولي، تمت الموافقة على قرارات استئناف التراخيص ولجنة التراخيص والمضي بقرارها في اعتماد (19) فريقاً للدوري الممتاز للموسم المقبل”.

 

وقرر نادي الميناء، أحد الأندية الهابطة لدوري الدرجة الأولى، اللجوء إلى المحاكم المحلية والدولية للمطالبة بالعودة للمشاركة في الدوري الممتاز، بعد قرار استبعاده إلى جانب أندية أخرى.

 

وقال النادي في بيان رسمي: “راقبنا خلال الأيام الماضية كل الإجراءات، التي عمل بها اتحاد كرة القدم، هو اليوم يخرج بقرار فيه من الإجحاف الكثير لنادي الميناء وجماهيره، لذا قررنا التوجه إلى المحاكم المحلية والدولية وتقديم كل الأدلة والحقائق والخروقات، التي عمل بها المكتب التنفيذي للاتحاد العراقي لكرة القدم مع لجنة التراخيص لاسترداد حقنا المسلوب”.

 

وأعلنت إدارة نادي أمانة بغداد أنها ستلجأ إلى محكمة التحكيم الرياضي الدولية، بعد قرار الاتحاد بتقليص أندية الدوري إلى 19 نادياً.

 

 

وكتب النادي في بيان له: “تستغرب الهيئة الإدارية لنادي أمانة بغداد القرار الغريب والارتجالي، من قبل اتحاد الكرة باعتماد (19) فريقاً للدوري الممتاز لموسم (2022-2023)، في خرق قانوني واضح للوائح المسابقة، كذلك للوعود والتصريحات التي أطلقها الرئيس (عدنان درجال) والناطق الإعلامي (أحمد الموسوي) بتطبيق نظام التراخيص، ورهن المشاركة لكل من يطبق الشروط”.

 

وأضاف البيان: “تؤكد الهيئة الإدارية للنادي امتلاكها وثائق وملفات، تثبت عدم شرعية القرارات المتخبطة للاتحاد الذي خدعنا بالإصلاح والتصريحات، فلم نجنِ منه سوى الوعود الكاذبة والكلام الفارغ”.

 

وختم النادي بيانه بالقول: “طريق المحاكم سيكون هو الفيصل بيننا، سنشكو اتحاد الكرة بشكل رسميّ في الساعات المقبلة لدى محكمة (كاس) الدوليّة، لاستعادة حق نادينا المسلوب وغير الشرعي بالوجود في دوري الدرجةِ الأولى”.

 

وكانت لجنة الاستئناف في الاتحاد العراقي قد صادقت على قرار لجنة التراخيص، باعتبار نادي الديوانية الرياضي غير مستوفى لمستلزمات منح الرخصة، وعدم منحه الرخصة للمشاركة في الدوري العراقي الممتاز للموسم (2022-2023)، نظراً لصدور قرار حظر تسجيل اللاعبين لثلاث فترات من قبل الاتحاد الدولي، قبل أن يقرر الاتحاد تقليص عدد الأندية وعدم تصعيد فريق آخر.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك