اخبار العالم

نائبة سابقة تنسحب من الحزب الديمقراطي: يخضع لعصابات ورعاة الحرب

مصدر الخبر / قناة التغيير

علنت نائبة بارزة سابقة في الكونغرس، من الحزب الديمقراطي الأمريكي، انسحابها من الحزب، احتجاجاً على السياسات التي يدعمها، وخضوعه لسيطرة كاملة من رعاة الحرب.

وقالت «تولسي غابارد»، في فيديو على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «لا أستطيع الاستمرار في الحزب الديمقراطي، كونه أصبح تحت سيطرة كاملة لعصابات نخبوية من دعاة الحرب، بقيادة حفنة من الجبناء».

وأضافت: «الحزب الديمقراطي يشعل نيران العنصرية ضد البيض، وأصبح يشجع على كراهية الدين والشرطة، ويدفع البلاد إلى الحرب النووية».
وسبق أن ترشحت تولسي غابارد للانتخابات الرئاسية التمهيدية في الحزب الديمقراطي عام 2019، تمهيداً للانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2020، والتي ترشح فيها الرئيس الحالي جو بايدن ضد الجمهوري دونالد ترامب، ونجح في الفوز

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك