اخبار العراق الان

كواليس الساعات الأخيرة قبل انتخاب عبد اللطيف رشيد رئيساً للجمهورية.. كيف اقتنع مسعود البارزاني بسحب مرشحه؟

مصدر الخبر / وكالة العراق اليوم

بغداد- العراق اليوم:

علق الحزب الديمقراطي الكردستاني، إزاء فوز عبداللطيف رشيد بمنصب رئاسة جمهورية العراق، فيما كشف كواليس اللقاء الذي حصل قبل أيام ما بين رئيس الحزب مسعود بارزاني ووفد “ائتلاف إدارة الدولة” في أربيل.

وقال عضو الحزب وفاء محمد كريم في تصريح للقناة الرسمية ، “كنا نراهن على مرشح التسوية، وكان المفروض أن يكون هناك مرشح واحد من قبل جميع الأحزاب الكردية وأكدنا على ذلك في العديد من المقابلات”. 

وأضاف، “منصب رئيس الجمهورية ليس حكراً لحزب كردي معين ولكن الاتحاد الوطني كان لديه عناد وتمسك بمرشحه”. 

وتابع، “بعد زيارة الوفد قبل 3 أيام للسيد مسعود بارزاني (الحلبوسي وإدارة الدولة)، تغيرت الموازين بعد أن اتضح لهم أن البارتي غير متمسك بمنصب رئاسة الجمهورية بل متمسك ببعض النقاط المهمة جداً”.

وأشار إلى أنه “بالنسبة للحوار مع الاتحاد نحن لحد الآن لدينا اتفاقية ستراتيجية ومشاركون في رئاسة إقليم كردستان، وحتى لو كان قد فاز السيد برهم صالح اليوم، أيضاً لن نقطع علاقاتنا الاستراتيجية مع الاتحاد الوطني”.

وكشف عن أنه “كان هناك مطالب مقابل سحب ريبر أحمد من سباق الرئاسة، وكانت مطروحة أمام ائتلاف إدارة الدولة وكانت موحدة بيننا وبين السيادة”.

وأكمل، “تشريع قانون النفط والغاز كان أبرز تلك المطالب، وكذلك المادة 140 من الدستور كانت إحدى المطالب وأعطينا مدة زمنية لتطبيق هذه المادة، وكذلك ملف الموازنة وحصة إقليم كردستان منها والالتزام بعدم قطعها كان أحد المطالب”.

وبين، “سيكون لعبداللطيف رشيد دعم خاص من رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني كونه يمثل مكونا كرديا لا من الديمقراطي ولا من الاتحاد فحسب”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك