العراق اليوم

الأنواء: بغداد وواسط سجلتا أعلى نسبة غزارة في الأمطار


سياسية
|  
07:03 – 12/11/2022

 بغداد-
موازين نيوز
فصلت الهيئة العامة للأنواء الجوية والرصد الزلزالي،
اليوم السبت، الحالة الجوية في العراق، وفيما حدّدت كميات الأمطار المتساقطة خلال
الساعات 24 الماضية في عموم البلاد مؤكدة أن بغداد وواسط كانتا الأعلى غزارة، أكدت
أن لا مؤشرات عن سيول في الفترة الحالية.
وقال مدير إعلام الهيئة عامر الجابري، إنه”أشرنا
قبل يومين بأن البلاد ستتأثر بمنخفض جوي قادم من البحر الأحمر يومي الجمعة والسبت،
وما سقط من الأمطار خلال اليومين الأخيرين وقبلها في الشهر الماضي وخاصةً في
المناطق الشمالية يبشر بخير، وقسم التنبؤ في الهيئة يتابع الحالة الجوية في بداية
الشتاء، ويتم ذلك كل 12 ساعة، ويكون تسجيل الحالات كل 3 ساعات وتأتي من مراكز
العراق الخارجية”.
وأضاف “وفي حال سجلت تقاريرنا أن هنالك سيولاً
مرتقبة ستكون هنالك استحضارات وتحذيرات من خلال التقارير الاستباقية وحالياً لا
توجد مؤشرات بهذا الشأن، والهدف من التحذير اتخاذ الإجراءات الخاصة من قبل وزارتي
الموارد المائية والزراعة والأجهزة البلدية”.
ونوه إلى أن “كمية الأمطار المتساقطة على البلاد
خلال 24 ساعة الماضية، كانت على النحو الآتي: العاصمة بغداد 30.9 ملم ، هيت 1.1،
الرمادي 3.2، خانقين 0.5، الخالص 11.3، محطة بهرز المطرية 14.4، الكوت 43.2 وهي
نسبة عالية من الأعلى، العزيزية 0.5، بدره 6.2، الحلة مجرد قطرات من المطر، النخيب
والديوانية والنجف 0.3، العمارة 1.6، علي الغربي 19 وهي أيضاً درجة عالية،
الناصرية 0.1، الشطرة 1.8، البصرة في المطار فقط قطرات، محطة حي الحسين 20.5،
والفاو أيضاً قطرات”.
وأكد، أن “الأمطار إن بلغت نسبتها أكثر من 10 ملم/
متر، تعتبر من الأمطار الغزيرة، وهذا ما تم التأثر به اليوم”، مبيناً أن
“الأمطار تقاس كل 12 ساعة أي مرتان في اليوم الواحد، ثم تجمع وتعطى الكمية
كاملة لمدة 24 ساعة”.
وأوضح، أن “بعض المحطات تقيس المطر مرة واحدة في
اليوم، أي بعد هطولها بـ(24) ساعة وتقاس بوحدة الملم/ متر”.
وأكمل الجابري: “نلاحظ انخفاضاً في درجات الحرارة
وخاصة خلال اليومين الأخيرين، وفي الأيام السابقة كان هناك انخفاض إذ سجلت العاصمة
بغداد 27، وفي المنطقة الجنوبية (السماوة، العمارة والناصرية) سجلت 29 درجة مئوية،
وباقي المناطق سجلت من 28 إلى 25 درجة مئوية”.انتهى29/ح

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك