اخبار العراق الان

الداخلية العراقية تستغرب رفض منتخب كوستاريكا اللعب بالبصرة: التحجج بالختم غير مقبول

مصدر الخبر / شفق نيوز

شفق نيوز/ أبدت وزارة الداخلية العراقية، اليوم الخميس، استغرابها إزاء رفض منتخب كوستاريكا اللعب في محافظة البصرة، مشيرة إلى أن  “التحجج” بختم الجوازات أمر غير مقبول.  

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية، في تصريح صحفي ورد إلى وكالة شفق نيوز، “نود التوضيح لابناء شعبنا العزيز وللوسط الرياضي والمشجعين بالخصوص، أن اعتذار منتخب كوستاريكا عن اللعب مع منتخبنا الوطني في البصرة أمر غير مبرر بعد اكمال الاستعدادات والإجراءات لاستقبال الفريق الضيف”، مبيناً أن “تحججهم بأنهم لا يريدون الختم  العراقي على جوازات سفرهم امر مستغرب جدا وغير مقبول، لأن هذا الإجراء قانوني وطبيعي ويعمل به في جميع بلدان العالم”.

وأوضح، أنه “لم يسبق ان تعرض أحد للمسائلة او لاي نوع من المشكلات بسبب دخول الأراضي العراقية بالطرق الرسمية وبعد الحصول على التأشيرة، كما أن العراق يستعد لاستضافة بطولة الخليج في البصرة والاجواء امنة ومهيأة لاستقبال الضيوف”.

وأكد المتحدث أن “العراق اعتاد على استقبال الملايين في مناسبات مختلفة”، متسائلاً “لا ندري السبب الحقيقي الذي دفع منتخب كوستاريكا لتغيير اتفاقه والاعتذار عن اللعب في العراق”.

وأكد المتحدث الرسمي، “نحن في وزارة الداخلية نقوم بتأدية واجباتنا على النحو المعتاد”.

ووافقت الحكومة العراقية، اليوم الخميس، على تخصيص طائرة خاصة تنقل المنتخب الكوستاريكي من الكويت الى البصرة، وذلك لخوض مباراة ودية مقررة مع المنتخب العراقي مساء، فيما عارض الكوستاريكيون هذا الأمر “كون الوقت بات متأخراً”.

وأكدت مسؤولة الاتصال في الاتحاد الكوستاريكي لكرة القدم جينا إسكوبار، الغاء مباراة العراق وكوستاريكا الودية بسبب ما وصفته “إصرار السلطات العراقية على ختم جوازات الوفد”، مشيرة إلى وجود مفاوضات مسبقة على عدم القيام بذلك. 

 فيما قال رئيس الاتحاد الكوستاريكي في تصريحات له بعد عودته الى الكويت، “قررنا رفض الدخول الى البصرة لأن جوازات سفرنا كانت ستختم بالختم العراقي، الأمر الذي سيؤثر علينا في رحلاتنا الأخرى”، موضحا “لدينا عقد موقّع مع شركة، وفينا بالتزاماتنا ، لكنهم فشلوا في الامتثال للشرط الذي تم تحديده منذ اليوم الأول”.

وأضاف أيضا “انا و 66 شخصا عبرنا الحدود الكويتية ولكن لم يكن أحد يشعر بالراحة خاصة بعد ان وصلنا الى الحدود العراقية، كما أخبرنا المدرب انه يريد العودة ولا يريد خوض المباراة بعد الشكوك بانعدام الأمن وانعدام الثقة، وحتى اللاعبين طلبوا العودة” وفق زعمه.

وتابع قائلا: لدي بريد إلكتروني يؤكد فيه متعهد المباراة “ريكاردو” أنه لن يكون لدينا أي مشكلة في الختم، لكنه كان مختلفًا عما وجدناه هناك، هذه أشياء خارجة عن سيطرتنا”.

وتفاجأت الجماهير الرياضية العراقية، فجر الخميس، على نبأ إلغاء المباراة الودية مع منتخب كوستاريكا المقرر اقامتها في ملعب المدينة الرياضية في البصرة مساء اليوم.  

وكان من المقرر أن يخوض المنتخب الوطني العراقي لكرة القدم مباراة ودية هي الأولى له بقيادة المدرب الجديد الاسباني خيسوس كاساس أمام منتخب كوستاريكا، عند  الساعة الخامسة مساء اليوم على ملعب “جذع النخلة” في محافظة البصرة، وهي ثالث مبارياته الودية.

وأظهرت السلطات العراقية منذ أيام التزاما كاملا لإنجاح المباراة، لا سيما بعد استقبالها أمس الأربعاء وفدا من كوستاريكا للإطلاع على جاهزية الملعب والفندق. 

وبحسب مصدر في الاتحاد العراقي للعبة، فقد بيعت حتى الآن أكثر من 35 ألف بطاقة دخول إلى الملعب. 

 

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك