أكد رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد، اليوم الخميس، أن سياسة العراق الخارجية مبنيّة على الإحترام المتبادل واعتماد الحوار البنّاء.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان تلقته (الاولى نيوز)، إن رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد تسلَّم، اليوم، في قصر بغداد، أوراق اعتماد عدد من السفراء الجدد المعتمدين لدى العراق، وهم كل من سفير جمهورية السودان عبد الرحيم سر الختم وسفير اليابان ماتسوموتو هوتوشي وسفيرة مملكة السويد جيسيكا سفاردسترم وسفير جمهورية اليونان جورجيوس المانوس”، مبينةً، أن “ذلك تمّ بحضور وزير الخارجية فؤاد حسين”.

وأضافت أنه “تم خلال اللقاءات التي جرت مع السفراء كل على حده، بحث العلاقات الثنائية التي تربط العراق ببلدانهم”.

وأكد رئيس الجمهورية، أن “سياسة العراق الخارجية مبنية على الإحترام المتبادل واعتماد الحوار البنّاء لتعزيز العلاقات وتوسيع آفاقها وفقاً للمصالح المشتركة وبما يصبُّ في مصلحة الشعوب”.

وتمنى رشيد للسفراء الجدد الموفقية والنجاح في مهامهم، مبدياً “استعداده لتقديم الدعم وبما يساعد في تسهيل عملهم”.

من جانبهم، قدم السفراء شكرهم لرئيس الجمهورية على استقبالهم، معربين عن تطلع بلدانهم لتعزيز العلاقات مع العراق وتطويرها في مختلف الصعد.

وأكدوا عزمهم على بذل كل الجهود اللازمة في هذا المسار.