اخبار العراق الان

خامنئي: العراق أفضل بلد عربي ومستعدون لحمايته

مصدر الخبر / شفق نيوز


2022-11-29T18:24:17.000000Z

شفق نيوز/ شكّك المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران آية الله علي خامنئي الثلاثاء في تعهّد العراق ضبط الحدود بين البلدين أمنياً، وذلك خلال لقائه في طهران رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني.

وقال إن “إيران مستعدة لحماية العراق ممن يريد زعزعة أمنه واستقراره”، معتبرا أن “العراق أفضل بلد عربي في المنطقة، من حيث ثرواته الطبيعية والبشرية، إضافة إلى موروثه الثقافي والتاريخي والحضاري”.

وتتّهم الحكومة الإيرانيّة الفصائل الكوردية المعارضة بتشجيع الاضطرابات التي تشهدها إيران منذ 16 أيلول بعد وفاة الشابة الإيرانية مهسا أميني (22 عامًا) بعدما أوقفتها الشرطة في طهران لعدم التزامها قواعد اللباس الصارمة في الجمهورية الإسلامية.

مؤخراً تعهّدت الحكومة العراقية نشر قوات عند حدود كوردستان العراق لطمأنة طهران.

والثلاثاء شدّد رئيس الوزراء العراقي على أن بغداد مصمّمة على عدم “السماح باستخدام الأراضي العراقية لتهديد أمن إيران”.

ورد المرشد الأعلى على هذا الموقف بالقول “للأسف يحدث هذا الأمر في بعض مناطق العراق”، وفق ما نقلت عنه وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء “إرنا”.

وتابع المرشد الأعلى الإيراني “الحل الوحيد يكمن في توسيع سيطرة الحكومة العراقية على تلك المناطق أيضا”.

وأكد خامنئي على “ضرورة تنفيذ جميع الاتفاقات المبرمة في وقت سابق بين طهران وبغداد، كما حذر من بعض النوايا التي لا ترغب حصول اتفاق وتعاون بين هذين البلدين”، وفق الوكالة الإيرانية، مشيرا خصوصا إلى التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري وسكك الحديد.

وكان السوداني الذي تسلّم منصبه قبل شهر، قد التقى خلال النهار الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي الذي دعا إلى تحسين العلاقات بين الدولتين.

وتوترت العلاقات بين البلدين في الأشهر الأخيرة عندما كان العراق مسرحًا لنزاع سياسي بين الطرفين السياسيين الشيعيين الأساسيين، الإطار التنسيقي من جهة، والتيار الصدري بزعامة رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، وصل أحياناً إلى العنف.

وقال رئيسي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع السوداني إن “الأمن والاستقرار بالمنطقة يحظى باهتمام مشترك من طهران وبغداد، ومن هذا المنطلق، فإن محاربة الجماعات الإرهابية والجرائم المنظمة ومكافحة المخدرات يأتي ضمن الاتفاقيات المشتركة بين البلدين”.

من جهته أكد السوداني أن حكومته مصمّمة على عدم “السماح باستخدام الأراضي العراقية لتهديد أمن إيران”، مؤكدًا أن “الحكومة ملتزمة تطوير التعاون مع إيران في جميع المجالات”.

وأشار إلى أن البلدين بصدد وضع “آلية (…) للتنسيق الميداني لتجنّب أي تصعيد”.

على المستوى الاقتصادي، شدد السوداني على امتنان بلاده لإيران “لدعمها في إمدادات الغاز” والكهرباء، خصوصًا أن العراق يعتمد بشكل كبير على جارته في تأمين الغاز والكهرباء.

ولفت رئيسي من جهته إلى أن زيارة السوداني لطهران تشكّل “نقطة تحول في العلاقات الثنائية و(ستشكّل) المفاوضات بيننا خطوة كبيرة نحو تحسين العلاقات”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك