اخبار العراق الان عاجل

"هجمات القرصنة".. حديث عن تراجع ملحوظ عالمياً

مصدر الخبر / قناة السومرية
وبلغ هذا التراجع 311 مليون، وهو أدنى مستوى في ثلاث سنوات، وفق شركة “تشين أناليسيس” الأميركية.

وعزت الشركة ذلك إلى تحسن الوعي بمخاطر الأمن السيبراني وطريقة التعامل معها واستثمار الشركات بأنظمة الأمن والحماية وزيادة عمليات التوقيف والتعليمات لعدم الدفع من بين عوامل أخرى.

وقالت شركة “كوفوير” المتخصصة في التفاوض مع القراصنة إن عملاءها باتوا أكثر ترددا في الدفع للقراصنة الذي يطلبون أحيانا ملايين الدولارات.

بالتالي، وافق 41 بالمئة فقط منهم على دفع فدية في 2022 مقابل 70 بالمئة في 2020.

وعلى الرغم من الانخفاض في إيرادات القراصنة، فإن عدد برامج الفدية الفريدة المستخدمة في الهجمات زاد بشكل كبير في عام 2022.

ووجدت الأبحاث التي أجرتها شركة “فورتينت” للأمن السيبراني أن أكثر من 10 آلاف نوع فريد من البرامج الضارة كانت نشطة في النصف الأول من عام 2022.

وتقع الاختراقات ببرامج الفدية عندما يتمكن البرنامج الضار من الوصول إلى الجهاز الإلكتروني، ويقوم إما بتشفير نظام التشغيل بالكامل أو ملفات معينة ويطلب فدية من الضحية مقابل الإفراج عنها.

وللحديث عن الموضوع، قال المستشار في أمن وتكنولوجيا المعلومات والتحول الرقمي، رولاند أبي نجم، إن “العمل عن بعد بزمن كورونا زاد من عمليات القرصنة”، مشيراً الى أن “مخاطر الأمن السيبراني كبيرة، والمخترقون يطلبون الفدية بواسطة العملات المشفرة”.

وأضاف أن “تزوير الصوت طريقة احتيال خطيرة يجب الحذر منها”، مشدداً بالقول “لتفادي عمليات الاصطياد يجب على المستخدمين التأكد من أي إيميل أو رسالة تصلهم”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك