العراق الان

أوبك بلس تجتمع غداً وتوقعات بتخفيضات جديدة في الانتاج

مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- بغداد

تتباين التكهنات بشأن إنتاج النفط، مع استعداد مجموعة “أوبك بلس” (+Opec) لعقد اجتماعها الدوري غدا الأحد في العاصمة النمساوية فيينا، لبحث تعميق تخفيضات محتملة في الإنتاج.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر أن “أوبك بلس” قد تقر تخفيضا يصل إلى مليون برميل يوميا، وذلك مع انخفاض أسعار النفط باتجاه مستوى 70 دولارا للبرميل، في ظل تخمة في المعروض.

ويشار إلى أن التحالف يطبق حاليا تخفيضات تبلغ مليوني برميل يوميا، إضافة إلى تخفيضات طوعية أعلنتها عدة دول أبريل/نيسان الماضي، بلغت 1.6 مليون برميل يوميا، وفي حال إقرار التخفيضات المتوقعة، فسيرتفع إجمالي التخفيضات إلى ما يقارب 5 ملايين برميل يوميا، أي ما يوازي 4.5% من إجمالي الطلب العالمي اليومي على النفط.

وتوقع بنك “غولدمان ساكس” (The Goldman Sachs) أن يستمر المنتجون التسعة الرئيسيون في “أوبك بلس” -الذين أعلنوا تخفيضات طوعية للإنتاج أبريل/نيسان الماضي- في الإنتاج من دون تغيير، لكنهم يلجؤون لبعض التصريحات المتشددة التي تحدث نوعا من التوازن، وأضاف البنك أن قوة تسعير “أوبك” المرتفعة ستسمح للمجموعة بإجراء تخفيضات إضافية إذا ظلت أسعار النفط دون 80 دولارا للبرميل في النصف الثاني من العام.

من جهته، توقع بنك “إتش إس بي سي” (HSBC) أن “أوبك بلس” ستنتظر لترى تأثير سلسلة أحدث التخفيضات في الإنتاج قبل إجراء أي تغييرات أخرى بخصوص الإمدادات.

وأضاف “ما زلنا نعتقد أن أوبك بلس ستتخذ نهجا مرنا، إذا لم يتحقق العجز المتوقع في الصيف، فقد نشهد مزيدا من التخفيضات من المجموعة”.

ويتوقع البنك أن تؤدي مجموعة التخفيضات الحالية، بالإضافة إلى الطلب القوي على النفط من الصين والغرب بداية من الصيف فصاعدا، إلى حدوث عجز في السوق في النصف الثاني من عام 2023.

وقد ارتفعت أسعار النفط بأكثر من 2% أمس الجمعة بعد أن أقر الكونغرس الأميركي اتفاق سقف الديون الذي أدى إلى تفادي تعثر الحكومة في أكبر دولة مستهلكة للنفط في العالم، ذلك بالإضافة إلى بيانات الوظائف التي عززت الآمال في توقف محتمل لرفع أسعار الفائدة من قبل مجلس الاحتياطي الفدرالي.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 2.5% إلى 76.13 دولارا للبرميل عند التسوية، وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 2.3% إلى 71.74 دولارا عند التسوية.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك