العراق اليوم

علاج مبتكر يعيد حاسة الشم لمرضى "كوفيد-19"

متابعة – واع
كشف باحثون، اليوم الثلاثاء، عن علاج مبتكر يعيد حاسة الشم لمرضى “كوفيد-19”.
تمكن باحثون من مساعدة المرضى الذين عانوا من مرض “كوفيد-19” (طويل الأمد) على استعادة حاسة الشم، وفقًا لبحث تم تقديمه هذا الأسبوع في الاجتماع السنوي للجمعية الإشعاعية لأمريكا الشمالية.
“الباروسميا”، هي حالة لا تعود فيها حاسة الشم تعمل بشكل صحيح، هي أحد الأعراض المعروفة لـ “كوفيد- 19″، ووجدت الأبحاث الحديثة أن نحو 60% من مرضى “كوفيد-19” قد أصيبوا بالباروسيما، وفي حين يستعيد معظم المرضى حاسة الشم بمرور الوقت، فإن بعض المرضى الذين يعانون من فيروس كورونا لفترة طويلة يستمرون في المعاناة من هذه الأعراض لعدة أشهر، أو حتى سنوات، بعد الإصابة، ما يؤثر سلبًا على شهيتهم للطعام ونوعية حياتهم بشكل عام، وذلك وفقا لتقريرتم نشره على موقع “ساينس تيك دايلي”.
وأضاف زوغا: “يمكن أن تؤثر الباروسيما أيضًا على إدراك الشم، وقد يعاني بعض المرضى من الوهم في شم الروائح، وهي حالة تجعل الناس يكتشفون روائح (كريهة أو لطيفة) ليست في بيئتهم”.
لتقييم العلاج المحتمل للمرضى الذين يعانون من باروسميا طويل الأمد بعد فيروس كورونا، نظر الباحثون في الفوائد المحتملة لإحصار العقدة النجمية الموجهة بالتصوير المقطعي، وهي جزء من الجهاز العصبي اللاإرادي، الذي ينظم العمليات اللاإرادية بما في ذلك معدل ضربات القلب وضغط الدم والتنفس والهضم، كما أن العقد النجمية عبارة عن أعصاب على جانبي الرقبة، تقوم بتوصيل إشارات معينة إلى الرأس والرقبة والذراعين وقسم من الجزء العلوي من الصدر.
المصدر: سبوتنيك

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك