العراق الان

اديل: كتبت اغنيتي الأولى بسبب شعوري بالغضب تجاه حرب العراق وبلير

مصدر الخبر / قناة ان ار تي في NR TV

كشفت المطربة البريطانية المعروفة اديل ادكنز، اليوم الخميس، عن تفاصيل كتابة اغنيتها الأولى التي اشتهرت عبرها، مؤكدة انها كانت “نتيجة لشعورها بالغضب تجاه قرار بريطانيا خوض الحرب ضد العراق”. 
وقالت اديل في مقابلة مع مجلة الهوليوود ريبورتر ترجمتها “بغداد اليوم”، انها كتبت اغنيتها الأولى “هوم تاون غلوري”، بعد يوم واحد فقط من مشاركتها في التظاهرات البريطانية المليونية الرافضة لقرار رئيس الوزراء حينها توني بلير المشاركة في غزو العراق، مؤكدة “كتبت تلك الاغنية بسبب شعوري بالغضب تجاه توني بلير وقراره خوض الحرب ضد العراق”. 
وتابعت “كنت حينها في السادسة عشر من عمري، وشاركت في التظاهرات المليونية الرافضة لتلك الحرب، هذه الاغنية مثل طفلي وتجعلني اشعر بالحنين لمدينة لندن السابقة قبل ان يحدث كل هذا”، مضيفة “حتى اليوم أشعر بان الأمر حصل أمس فقط”. 
اديل عبرت عن موقفها الرافض لتقليد بلير لقب (سير) من قبل ملكة بريطانيا الراحلة اليزابيث، مؤكدة انها كانت من الموقعين على العريضة التي شارك بها مليون مواطن بريطاني وتدعو الملكة الراحلة الى إلغاء التشريف الممنوح لبلير. 
يشار الى ان “توني بلير اعترف مؤخرا خلال مقابلة مع شبكة البي بي سي بان قراره المشاركة في غزو العراق “ربما كان خاطئا”، مشددا على، “لكني كنت أراه صوابا حينها”، حيث ما تزال تهم عديدة من بينها الاضرار بالصالح العام البريطاني تطارد بلير بعد أعوام على نهاية الحرب، بحسب الدايلي ميل البريطانية.

RD

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك