العراق الان

جفاف “ربيعة” يفتك بنحل ديالى ويضرب انتاج العسل

مصدر الخبر / شفق نيوز

شفق نيوز/ اكدت الجمعية النموذجية للنحالين العراقيين، اليوم السبت، انهيار إنتاج العسل في ديالى الموسم الحالي بسبب فشل عمليات الارتحال الصيفي وظروف الجفاف.

وقال رئيس الجمعية علوان عبد الرزاق المياحي لوكالة شفق نيوز، ان “موسم الارتحال الصيفي وهو انتقال مربي النحل الى المناطق الشمالية والشمالية الغربية فشل ولم يحقق أهدافه ما سبب خسائر جسيمة للمربين وانخفاض انتاج العسل بنسبة 75% للموسم الحالي”.

وبين، ان “نحالي ديالى ارتحلوا خلال الصيف الى ناحية ربيعة في نينوى إلا أن الجفاف وقلة الأمطار في ربيعة تسبب بجفاف وهلاك وضياع المئات من خلال النحل هناك ما سبب خسائر وتبعات اقتصادية جسيمة يتكبدها مربو النحل”.

وأشار المياحي، ان “قرار إقليم كوردستان بمنع دخول النحالين من ديالى والمحافظات الى الاقليم خلال العامين الماضيين الحق اضرارا جسيمة بتربية النحل”، موضحا ان “سلطات الاقليم المختصة اشترطت موافقات وزارتي الزراعة في بغداد والاقليم لدخول النحالين الى كوردستان الا ان وزارة الزراعة لم تمنح النحالين أي موافقات حتى الآن ما دفعها للارتحال الى نينوى وفي ناحية ربيعة فقط”.

ولفت المياحي الى ان انتاج العسل للموسم الحالي في ديالى لن يتعدى 25% بسبب مشاكل الارتحال والجفاف فيما بلغ إنتاج الموسم الماضي نحو 250 طنا، داعيا الجهات المعنية بملف تربية النحل الى انقاذ المربين من كوارث اقتصادية تطال الاقتصاد المحلي وليس المربين فقط.

وانتقد رئيس جمعية النحالين انعدام وضعف الدعم لمربي النحل وحرمانهم من تطوير خلايا النحل ومن القروض الزراعية اللازمة الى جانب الاهمال في عدة جوانب مهمة ما دفع الكثير من المربين الى ترك مهنهم لتفادي الخسائر والكوارث المعيشية.

ويلجأ نحالو ديالى وعدة محافظات سنويا خلال الصيف الى الارتحال نحو المناطق الشمالية، وهو إجراء سنوي معتمد بسبب موجات الحر اللاهبة التي تؤثر على ديمومة وتكاثر النحل.

والهدف من الارتحال هو زيادة تكاثر النحل والبحث عن مناطق الأزهار وحماية النحل من حشرة “الزنبور الاحمر” وطائر (أبو الخضير) اللذان يعدان أخطر آفة تواجه النحل وتقتله خلال الصيف الحار”.

وتضم الجمعية النموذجية للنحالين أكثر من 700 نحالا مسجلا رسميا بعدما كانوا بالالاف، تركوا المهنة بسبب مشاكل الدعم والقيود فيما يبلغ عدد نحالي ديالى حاليا أكثر من 1000 نحال.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك