العراق اليوم

4 لاعبين محترفين جدد تحت تصرف مدرب منتخب العراق

مصدر الخبر / وكالة نون

يواصل الاتحاد العراقي لكرة القدم، عمله الجاد من أجل إكمال أوراق اللاعبين المغتربين في الدوريات الأوروبية والعالمية الأخرى، تمهيدًا لاستدعائهم إلى منتخب العراق الأول.

 ويتابع كاساس البحث عن لاعبين جدد من أجل إضافتهم لكتيبة “أسود الرافدين” في المرحلة المقبلة، لاسيما وأن المنتخب العراقي ينتظره استحقاق مهم يتمثل بالتصفيات الآسيوية المزدوجة، المؤهلة إلى كأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027.

 وبحسب مصادر “winwin”، فإن 4 لاعبين عراقيين سيكونون متاحين لكاساس خلال العام الجاري 2024، نستعرضهم في التقرير التالي:

 إيمار شير

تعددت محاولات ضم اللاعب الشاب المحترف في صفوف ساربسبورغ النرويجي إيمار شي، لصفوف المنتخب العراقي، لكن تلك المحاولات لم تنجح لأسباب متباينة.

 ظروف شخصية تتعلق باللاعب وأمور أخرى تتعلق بإجراءات إدارية، حالت دون وجود اللاعب مع المنتخب العراقي، لكن تبدو الفرصة جيدة هذه المرة، خاصة مع الرغبة الكبيرة للاعب بتمثيل منتخب “أسود الرافدين”، بالتالي سيحظى كاساس بورقة إضافية في مركز خط الوسط المحوري، خاصة وأن شير يجيد التمرير والجوانب الدفاعية بشكل كبير، وهو فقط بعمر الـ21 عامًا.

 مهند جعاز

منذ مباراة منتخب العراق وسوريا في تصفيات كأس العالم-قطر 2022 في الـ29 من مارس/ آذار، يواصل اللاعب مهند جعاز الغياب عن المنتخب العراقي، لعل الإصابة كانت أبرز الأسباب.

 جعاز وبعد غيابه الطويل عن الملاعب، والمشكلات التي رافقته باتهامه باعتداء جنسي في السويد، عاد الآن وهو متحمس جدًّا للعب دوليًّا مع أسود الرافدين، بعدما استعاد عافيته تمامًا، إذ شارك مع فريقه دي سي يونايتد الأمريكي أمام الهلال السوداني، في المباراة الودية التي انتهت بفوز الهلال بثلاثة أهداف مقابل هدف يوم أمس، ليضاف جعاز إلى زملائه ميرخاس دوسكي وأحمد يحيى في مركز الظهير الأيسر.

 سومر الماجد يقترب من منتخب العراق

لم يتمكن المحترف في صفوف هلسينبورغ السويدي سومر الماجد، من تحقيق حلمه باللعب للمنتخب العراقي، رغم تواجد اسمه في أكثر من مرة بالقائمة الأولية للمدرب كاساس.

 الماجد عانى من فترة غياب كبيرة جدًّا، وسوء حظ لازمه وحال دون اللعب للمنتخب العراقي، لكن الأمور بدأت تصبح أفضل الآن، مع استعداده للموسم الجديد في دوري الدرجة الأولى السويدي، واللاعب يرغب بتغيير الكثير من الأمور في حياته، وهو يتطلع بشغف لتمثيل العراق مستقبلًا، تزامنًا مع حاجة المدرب خيسوس كاساس إلى لاعبي الوسط، من أجل تقوية الدكة، لكل هذه الأمور، فإن ماجد البالغ من العمر 27 عامًا لربما يتحصل على فرصته قريبًا جدًّا.

 أحمد قاسم

موسم مميز قدمه اللاعب العراقي أحمد قاسم مع فريقه إلفسبورغ، توج بحصد لقب الدوري السويدي الممتاز، وهو ما كان سببًا في هذا الإنجاز، نظرًا لمستوياته ومشاركاته العديدة مع الفريق.

 أحمد قاسم البالغ من العمر 20 عامًا، يجيد اللعب كجناح أيمن وأيسر، وأيضًا كمهاجم صريح، هذه الصفات يبحث عنها كاساس، خاصة إن وجدت في لاعب واحد. قاسم قريب جدًا من تمثيل العراق، في ظل جهود الاتحاد العراقي بإكمال أوراقه ليمثل أسود الرافدين، بعدما مثل منتخب شباب السويد في ثلاث مباريات سابقًا، ووفقًا لكل ذلك، فإن كاساس سيمنح قاسم فرصًا حقيقة للعب مع منتخب العراق

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك